أهمية الهوية البصرية

أهمية الهوية البصرية

محتويات المقال

أهمية الهوية البصرية

من المهم جداً جعل علامتك التجارية  أو الهوية البصرية معروفة لكن الأهم من ذلك تمييزها عن علامات منافسيك إذ أنّه أمر ضروري في العصر الحالي الذي يتطلع فيه الناس إلى الأمام نحو الأشياء الفريدة والبعيدة عن تشابه المنتج والهوية مع شركة أخرى وسنتعرف في مقالنا اليوم عن كيف يتم تصميم ورفع أهمية الهوية البصرية وما هي أهم ميزاتها.

أهمية الهوية البصرية

الهوية البصرية

تتكون أهمية الهوية البصرية من الاسم والشعار والخط واللون ونمط التوقيع وتنقل قصة الشركة والقيم التي ترغب في نقلها حيث إنه ضروري للعلامة التجارية التي تريد تأكيد نفسها من خلال كل من وسائل الإعلام المطبوعة وعبر الإنترنت وهي واحدة من الركائز الأساسية الاستراتيجية للتواصل مع السوق التي ترغب العمل به.

العناصر الأساسية في الهوية البصرية

العنصر الأساسي للهوية المرئية هو الشعار حيث أنّه لا يسمح للمنظمة بالاعتراف بوجودها فحسب بل تذكرها أيضًا إذ أنّ إنشاء الشعار ليس شيئًا يمكن الاستخفاف به ومن الجيد دائمًا مقابلة المصممين المحترفين الذين يحددون احتياجاتك وأذواقك وشخصيتك ويجمعونها معًا لبناء شعار قوي ليكون جزء لا يتجزأ من أهميّة الهوية البصرية ويمنحك الفرصة لتمييز نفسك عن المنافسين وبالنسبة لأي زبون يقوم بإجراء عملية شراء فإنّه يحتاج عادةً إلى التعرف أولاً على علامتك التجارية ليس فقط لمعرفة ما لديك لتقدمه ولكن أيضًا لدراسة سياساتك ومعرفة المزيد عن قيم شركتك، وتتحدد أهمية الهوية البصرية من خلال التالي:

الاسم: هناك العديد من الخيارات المفتوحة في ذكر اسم الشركة أو لا أثناء تصميم الهوية البصرية وذلك يعتمد على تفضيلات الشركة.

الرمز: يأخذ شكل معيّن يكون مرتبط باسم الشركة ويمثّلها حيث يحمل رسالة يريد أصحاب العمل نقلها إلى العملاء.

اللون: تتألف الهويّة البصرية من مجموعة من الألوان يكون ضمنها لون رئيسي واحد مع مجموعة من الألوان الفرعية الأخرى.

أساسيات ألوان الهوية البصرية

هناك الكثير من الألوان التي تعمل على رفع أهمية الهوية البصرية وهنا سوف نقدم لك مجموعة من الألوان ودلالة كل لون وكيف يؤثر على الجمهور المستهدف:

الأحمر: يجذب اللون الأحمر الانتباه ويساعد على اتخاذ القرارات بسرعة بالإضافة إلى أنّه يعبر عن العاطفة والثقة وهو محفز للنشاط ، وكمثال هناك منصة YouTube التي تستخدم اللون الأحمر مما أكّد على أهمية الهويّة المرئية.

الأزرق: يعبّر اللون الأزرق عن الأمان والتواصل الهادئ وهو لون اجتماعي يألفه الأفراد ويعطي انطباعًا بالسلام وهناك منصات استخدمت اللون الأزرق في هويتها البصرية مثل فيسبوك وتويتر.

الأخضر: يرمز اللون الأخضر إلى البيئة والطبيعة  والصحة بالإضافة إلى رمزيته في التجديد المستمر ويدل أيضًا على الجودة والإحساس بالأمان مثل Android.

الأصفر: أمّا بالنسبة لهذا اللون الجميل فإنه يرمز أولاً للذكاء فهو لون يثير الاهتمام ويتلاعب بالحاجات النفسية مثل شركتي  Snapchat و IKEA.

البنفسجي: هو لون مريح جداً وتشعر بالرفاهية أثناء استعماله  لذلك تقوم شركات التجميل باستعماله في هويتها مثل شركة الشوكولا Cadbury.

الأسود: يشعرك اللون الأسود بالثقة بالنفس ويستخدم كثيراً في الأمور الكلاسيكية  فهو من أهم عناصر الأناقة والغموض.

اقرأ المزيد: خدمة كتابة محتوى ابداعي ..أنواع كتابة المحتوى وأهميتها على العملاء

أهداف الهوية البصرية

وظيفة الهوية البصرية

لم تعد الشركة تهتم  فقط بالمنتجات والخدمات ولكن أصبح يتم النّظر أيضًا إلى الصورة التي يتم نقلها على أساس مقياس للنجاح وقبل البدء في العمل على أهمية الهوية البصرية يجب أولاً تحديد الأهداف الاستراتيجية الأساسية للعمل بشكل صريح ودقيق لذلك يجب أن تحقق الهوية البصرية ثلاث أهداف أساسية:

  1. أن تكون بسيطة وواضحة يسهل التعرف عليها.
  2.  يمثّل مجال عملك.
  3. تكون مميزة عن الهوية البصرية للمنافسين.

فوائد الهوية البصرية

تكمن أهمية الهوية البصرية من خلال الفوائد التي تعيدها على الشركة الممثلة لها وهناك العديد من الفوائد التي سنتعرف عليها وهي كالتالي:

 الوعي

عندما تصبح الهوية متطورة أكثر فيمكن التعرف عليها ببساطة فيزداد الوعي بهذا العمل الخاص.

 التمركز

إنّ الرموز والمشاريع والثقافة تساعد على تشجيع أي تقدم يحصل في العمل وتعزيزه.

الانتماء

تخلق الهوية القوية عند العميل إحساسًا بالانتماء والثقة اتجاه هذه الشركة.

الاستمرارية

تقوم الهوية البصرية بالاستجابة للتغييرات بفعالية كبيرة وبالتالي يضمن استمرارية العمل في الشركة.

 التوفير

إنّ الاحترافية في تصميم الهوية البصرية المصممة توفّر الكثير من الأموال إذ لا حاجة للتصميم المستمر الشعارات فهوية الشركة ستكون قويّة جداً.

اقرأ المزيد: كتابة المحتوى التسويقي الاحترافي فن من استراتيجيات التسويق الإبداعي

الهوية البصرية

أهمية الهوية البصرية في مواقع التواصل الاجتماعي

بمجرد البدء بالعمل ضمن هوية الشركة فإننا نحتاج إلى الحفاظ على ما تم بإنشائه بعناية لهذا نحتاج إلى استخدام أداة اتصال جديدة وقوية وقيّمة كوسائل التواصل الاجتماعي حيث تختار العديد من الشركات استراتيجيات الاتصالات لديها وتقدم خدماتها أو تعزز سمعتها وتقوم  بإنشاء مجتمع من العملاء الحاليين والمحتملين من خلال وسيلة التواصل الاجتماعي ويعد Facebook و Twitter والشبكات الاجتماعية الأخرى طريقة رائعة للتعبير عن قيم الشركة  لذلك يجب أن لا ننسى ترسيخ أهمية الهوية البصرية في أذهان العملاء.

تحديد الجمهور المستهدف

تبدأ أهميّة الهوية البصرية حقاً بفهم من هو الجمهور المستهدف ومن تحاول جذبهم وإذا كنت لم تقرر من هو جمهورك بعد فلن يهم شيء بشأن علامتك التجارية المرئية أو أي جهود تسويقية وتشغيلية مبذولة بشكل عام حيث يجب وضع في الاعتبار أن الجوانب المرئية للعلامة التجارية مخصصة للمستهلكين لذا تأكد من وضع ذلك في ذهنك في جميع الأوقات وسيساعدك فهم رغباتهم واحتياجاتهم على تحديد كيف تحتاج إلى تقديم نفسك لهم.

مراعاة تفاصيل الشعار لأهمية الهوية البصرية

الحصول على شعار صحيح

سيتم وضع الشعار على كل ما ستقوم به تقريبًا لذلك فأنت تحتاج للتأكد من حصولك على اللوغو المناسب ويجب أن تلمع علامتك التجارية من خلاله وأن تمثّلك بشكل واضح.

إنشاء لوحة ألوان متناسقة

إنّ اختيار ألوان متناسقة وتعلق في الأذهان أحد الأمور المهمّة جداً إذ أنّ كل علامة تجارية مشهورة عملت على ألوان شعارها بطريقة احترافية من أجل يتذكرها المستهلكين بشتّى الطرق وهذا ما يجب فعله حيث من المهم جدّا التميّز بألوان الشعار ليصبح أكثر قابلية للتذكّر والحفظ وبهذا تعكس الألوان التي تختارها طبيعة علامتك التجارية.

الخط المتوافق مع العلامة التجارية

إلى جانب لوحة الألوان التي ستقوم بتصميمها عليك أن تضع في اعتبارك نوع الخط الذي تستخدمه لأنه يمكن أن يعبّر عن حجم العمل الذي تديره فعلى سبيل المثال، إذا كنت تدير نشاطًا تجاريًا جادًا فقد ترغب في الابتعاد عن Comic Sans ولكن إذا كان نشاطك التجاري لطيفًا وممتعًا وهذه هي الطريقة التي تريد أن يتم تذكّرك بها  فقد يكون هذا هو الخط المناسب لعملك وعلامتك التجارية.

الصور التي تعكس أهمية الهوية البصرية

يجب استخدام الصور بالطريقة المناسبة إذ أن الزيادة الهائلة في تضمين الصور مع العمل تجعل عملائك مرتبكين ومشوشين أكثر لذلك من المهم التأني في استخدام الصور لتكون واضحة ومحددة المعنى.

وبعد أن وصلنا إلى نهاية مقالنا يجب عليك التذكّر دائماً أنّك كلما كنت واضحاً وبسيطاً كلّما وصلت إلى الجمهور بطريقة أوضح وجذابة أكثر وهذا سيساعدك أكثر على النجاح في عملك بالخطوات المناسبة.

أسئلة شائعة

ما هي الهوية المرئية الجيدة؟

متميزة : إنها فريدة من نوعها وتبرز من بين العديد من الهويات الأخرى.

قابلة للتطوير: يجب أن تكون قادرة على النمو مع علامتك التجارية ، سواء كنت تتفرع إلى منتجات أو خدمات جديدة أو حتى صناعات جديدة.

كيف تطور الهوية المرئية؟

  1. اعرف جمهورك.
  2. لتكن المهمة واضحة.
  3. التناسق مع العمل
  4. مشاعر الزبائن بالنسبة للشعار.
  5. استخدم لوحات المزاج.
  6. تبسيط العمل.
  7. أن يكون متناسب مع منتجك أو خدمتك.
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

السوق المستهدف

السوق المستهدف

السوق المستهدف لا بد لأي شركة منتجة أن تضع في خطتها التسويقية مجموعة الشرائح المستهدفة من العملاء الذين سيتم تصريف المنتج من قبلهم.  وبذلك ترسم أول خطوة في عملية تحديد مخططات العمليات التسويقية. يعتمد الطلب على منتجات الشركات على احتياجات العملاء ورغباتهم ورفاهيتهم، وتختلف هذه الاحتياجات، والمتطلبات والكماليات باختلاف شرائح العملاء. من أجل أن تكون

إقرأ المزيد ...
الجمهور المستهدف في الإعلان

الجمهور المستهدف في الإعلان

الجمهور المستهدف في الإعلان الحملات الاعلانية الفعالة هي واحدة من خطوات نجاح الخطة التسويقية لكن ما هو الأمر الذي يفيد في نجاح الإعلان هل هو التصميم الجميل والابتكار فقط أما أنها تتوقف على الميزانية المخصصة! ، لا بد أن نهتم في دراسة عامل مهم وأساسي هو الجمهور المستهدف في الإعلان وسنتعرف على طريقة تحليل ودراسة

إقرأ المزيد ...

تابعنا

التجارة الإلكترونية

لتسويق الإلكتروني

أقسام المدونة

التسميات

الكلمات المفتاحية

تواصل معنا

انتقل إلى أعلى