6 خطوات لبناء و تصميم الهوية البصرية

downloading

محتويات المقال

هل تريد أن تصمم علامة تجارية لشركتك او الهوية البصرية؟

افرض أنك قمت بوضع أربع أو خمس قطع من مواد تسويق علامتك التجارية أمامك، فماذا سترى؟
هل ترى موضوعًا ورسالة واضحة و متناسقة تمتزج معًا وتشعر وكأنها أجزاء متعددة من جزء واحد؟ أم أنك سترى خليطا من صور غير مفهومة وغير متناسقة و تشعر أن هذه المواد لا تنتمي لعلامتك التجارية، إذا كان ماتراه هو الأخير فإنك في مشكلة كبيرة هي أنك لا تملك هوية تجارية.

ما مفهوم هوية العلامة التجارية؟

إن جوهر العلامة التجارية هي الشكل والمظهر المتماسكين لمؤسستك. هي”الاسم ، أو المصطلح ، أو التصميم ، أو الرمز ، أو أي ميزة أخرى تحدد سلعتك أو خدمتك وتكون مميزة عن تلك التي يقدمها البائعون الآخرون”

وهو الذي تم تحديده من قبل American Marketing Association

الهوية البصرية هي ليست العناصر المادية أو البصرية التي تمثل مؤسستك فقط وإنما هي أيضًا الشعور الذي يشعر به الأشخاص عند التفاعل مع نشاطك التجاري و مواد التسويق و المنتجات و الخدمات و أعضاء الفريق و المواقع المادية.

مفهوم الهوية التجارية  هي كيف ينظر جمهورك إلى مؤسستك ككل؟

كما يقول جيف بيزوس من أمازون “العلامة التجارية هي ما يقوله الناس عنك عندما لا تكون في الغرفة.”

الهوية البصرية إذن هي الانطباع الدائم الذي تتركه على الزبائن والعملاء ويتشكل إلى حد كبير من خلال الهوية البصرية التي تقدمها.

ماذا تتضمن الهوية البصرية للعلامة التجارية؟

الشعار البصري Logo

يجب من بين كل الشعارات البصرية أن يبرز شعار شركتك الذي يجب أن تعرف شركتك من خلاله.

الشعار اللفظي Slogan

هو الجملة التي ستشير إلى أهمية ما تقدمه شركتك للجمهور ويجب أن تكون محفزة و ملفتة.

الألوان COLORS

يجب أن لا تتهاون أبدا بالمجموعة اللونية التي تناسب شركتك فمثلا اللون الأزرق والأبيض يناسبان شركات السياحة والسفر بينما الأحمر والأصفر يناسبان المطاعم وهكذا في باقي الألوان.

القيمة Value

إياك أن تهمل أي عنصر من عناصر الهوية التجارية لأن إهمال أي عنصر يفقد الهوية التجارية قيمتها وقوة الهوية البصرية يكمن في ربطها بقيمة مرتفعة يسعى خلفها الجمهور.

الأن وبعد أن عرفنا مكونات الهوية البصرية سننتقل إلى بناء الهوية البصرية. 

كيف تبحث عن هوية علامتك التجارية؟

ستساعدك هذه الخطوات على تحديد أهداف علامتك التجارية ومهمتك لتتمكن من ربط هويتك المرئية بقيمة علامتك التجارية الكبيرة.

6 خطوات لبناء هويتك التجارية البصرية؟ 1

أولاً: حدد جمهورك

قبل أن تضع علامتك التجارية للتواصل مع الجمهور، فأنت بحاجة إلى أن تحدد من هم جمهورك الذين ستتعامل معهم وتلبي حاجاتهم، هل هم من النساء أم من الرجال؟ هل جمهورك من الطبقة المتوسطة أم الأثرياء؟ هل جمهورك هم الأطفال؟ كل جمهور له طريقة خاصة لتخاطبه بها وبالتالي الطريقة التي تعبر بها عن الهوية البصرية وشكلها ولتحديد جمهورك ضع في اعتبارك ما يلي:

ما هو العمر والجنس والوصف الوظيفي والدخل والمستوى التعليمي؟
كيف تبدو شخصيتهم؟ ما هي القيم والهوايات والاهتمامات التي لديهم؟
ما نوع نمط الحياة الذي يعيشونه؟
ما هي اهتماماتهم اليومية؟
ما الحلول التي يبحثون عنها؟
ما هي العلامات التجارية الأخرى التي يحبونها؟

ثانياً: حدد مهمتك (ما سبب وجود علامتك التجارية)

بمجرد قضاء بعض الوقت في البحث عن جمهورك، خذ بعض الوقت لتقييم شركتك.
ماذا تقدم لعملائك وزبائنك؟ تحتاج إلى التفكير في المنتجات والخدمات التي تقدمها، ولكن عليك أيضًا التفكير في الطريقة التي تقدم بها هذه العروض ولماذا.
اسال نفسك:

لماذا نقدم هذه الخدمات والمنتجات؟
ما الذي نتمنى تغييره لعملائنا؟
ما هي التحسينات التي نريد إدخالها على حياتهم؟
لماذا نعتقد أنه من المهم القيام بذلك؟

ثالثاً: حدد شخصية علامتك التجارية

عندما يكون لديك فكرة جيدة عن مهمة علامتك التجارية، حدد شخصية العلامة التجارية التي تتوافق مع التالي:
ما نوع الشخص الذي سيعكس صورة جيدة لعملك؟ كيف سيتحدث؟ كيف سيبدو؟ هناك طريقة بسيطة لإنشاء نقطة انطلاق لممثل العلامة التجارية الخيالي هذا وهي أن تسأل نفسك السؤال:

إذا كان بإمكان أن يكون أي شخص متحدثًا باسم علامتي التجارية ، فمن سيكون؟

من هنا يمكنك إنشاء وصف لشخصية علامتك التجارية يجب أن تظل هذه الشخصية متسقة عبر كل منفذ تستخدمه للتواصل مع عملائك من النغمة والرسائل المستخدمة عبر قنوات التسويق، بما في ذلك وسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني.

رابعاً: طور الجاذبية العاطفية لهويتك التجارية

إن غرس المشاعر في علامتك التجارية هو كيفية تواصلك بعمق مع العملاء المحتملين وترك صورة دائمة لا تُنسى في أذهانهم.
كيف تريد أن يشعر جمهورك عندما يرون موادك التسويقية؟
ما المشاعر التي تنطلق عندما يستخدم عملاؤك وزبائنك منتجاتك / خدماتك أو يتفاعلون مع علامتك التجارية؟
ما هي المشاعر التي تكمن في قلب قصة علامتك التجارية؟
هل من المنطقي أن ترتبط علامتك التجارية بالثقة أو الخوف أو الذنب أو المنافسة أو الانتماء أو أي جاذبية عاطفية أخرى؟
تعتبر الإجابات على هذه الأسئلة بمثابة اللبنات الأساسية لاستراتيجية تسويق علامتك التجارية.

خامساً: بناء علامتك التجارية المرئية

عندما يكون لديك إجابات على هذه الأسئلة، ستبدأ بشكل طبيعي في تكوين صورة لعلامتك التجارية والمرئيات التي تدعمها. استخدم هذه المعلومات لبناء علامتك التجارية المرئية.

اختر لوحة الألوان

استخدم علم نفس اللون لاختيار الظل الذي يتوافق مع هويتك.

اختر أسلوب الطباعة الخاص بك

اختر خطين متكاملين يمثلان علامتك التجارية.

تحديد خيارات الصور

صِف نوع الصور الذي يمثل علامتك التجارية بشكل أفضل على سبيل المثال:

هل هي صورة أفقية بالأبيض والأسود أم رسم متحرك بألوان زاهية ، وما إلى ذلك؟)

أعد تصميم شعارك إذا لم يكن مطابقًا

إذا اكتشفت هوية علامة تجارية لا يمثلها شعارك الحالي، ففكر في إعادة التصميم.

قم بإنشاء دليل للعلامة التجارية

أدرج جميع عناصر هوية علامتك التجارية في دليل واحد يمكن لفريقك بأكمله الوصول إليه.

سادساً: الحفاظ على اتساق علامتك التجارية

الاتساق هو أحد أهم الاستراتيجيات لتسويق العلامة التجارية ومع ذلك ، فقد أصبح من الصعب بشكل متزايد الحفاظ على هذا الاتساق في عالمنا المتطور للتسويق متعدد القنوات.

مثال عن تصميم الهوية التجارية.

إذا كنت قد شاهدت إعلانًا تلفزيونيًا لأحد منتجات Apple من قبل ، فمن المحتمل أنك تعرفت على التصوير الفوتوغرافي العصري والموسيقى المبهجة وأنماط الحياة الشبابية المقدمة وتوقعت أنها كانت تعلن عن ميزة iPhone قبل ظهور الشعار المميز في النهاية بوقت طويل.

ذلك لأن شركة آبل حققت نجاحًا هائلاً في أسلوب تصميم الهوية البصرية حيث أدت بساطتها وخطوطها الصارخة ولوحة ألوانها المحايدة إلى التعرف البصري على الفور. ونظرًا لأن موقعهم الفريد يسمح لهم باستخدام هذا الشكل والمظهر عبر تصميمات الأجهزة وواجهات البرامج وتجارب البيع بالتجزئة الغامرة ، فقد أنشأوا نظامًا بيئيًا متماسكًا يتمحور حول تناسق العلامة التجارية.

يستجيب المستهلكون للألفة بإيجابية ساحقة ، لذا دع هويتك البصرية تخلق الراحة ، سواء كانت مبهجة للعين أو مجردة وبسيطة.

انتظرنا في مقالات أخرى تتعلم فيها كيف تبني قصة لهويتك التجارية.

تعلم كيف تقوم بتصميم شعار احترافي وأهم 5 معايير لذلك من هذا الرابط 

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

السوق المستهدف

السوق المستهدف

السوق المستهدف لا بد لأي شركة منتجة أن تضع في خطتها التسويقية مجموعة الشرائح المستهدفة من العملاء الذين سيتم تصريف المنتج من قبلهم.  وبذلك ترسم أول خطوة في عملية تحديد مخططات العمليات التسويقية. يعتمد الطلب على منتجات الشركات على احتياجات العملاء ورغباتهم ورفاهيتهم، وتختلف هذه الاحتياجات، والمتطلبات والكماليات باختلاف شرائح العملاء. من أجل أن تكون

إقرأ المزيد ...
الجمهور المستهدف في الإعلان

الجمهور المستهدف في الإعلان

الجمهور المستهدف في الإعلان الحملات الاعلانية الفعالة هي واحدة من خطوات نجاح الخطة التسويقية لكن ما هو الأمر الذي يفيد في نجاح الإعلان هل هو التصميم الجميل والابتكار فقط أما أنها تتوقف على الميزانية المخصصة! ، لا بد أن نهتم في دراسة عامل مهم وأساسي هو الجمهور المستهدف في الإعلان وسنتعرف على طريقة تحليل ودراسة

إقرأ المزيد ...

تابعنا

التجارة الإلكترونية

لتسويق الإلكتروني

أقسام المدونة

التسميات

الكلمات المفتاحية

تواصل معنا

انتقل إلى أعلى